منتديات عراقي تاج
تحياتي معطرة من عبق الورد العاطر بعطر قدومك.
يسعدنا تسجيل في منتدى {عراقي تاح} او تفضل بالقسم
التي يعجبك القرأة المواضيع فيه.

النوم و اهميته بين الاسلام و العلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default النوم و اهميته بين الاسلام و العلم

مُساهمة من طرف عبير الورد في الثلاثاء 15 أغسطس - 2:31

بسم الله الرحمن الرحيم 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( النوم و اهميته بين الاسلام و العلم ))

ارتباط النوم باليقظة يشكل المفصل في هده الأهمية، فلا حياة مستقرة بدون نوم مريح وأي خلل في النوم يكون له تأثير مباشر أو غير مباشر على السير العادي لحياة مستقرة، وينعكس حتما على تحقيق الأهداف التي يرسمها الإنسان في حياته.

وللنوم أسرار مازال معظمها مجهولا رغم ما توصل اليه الباحثون والعلماء على مر التاريخ .
هل النوم انفصال وقطيعة مع اليقظة أم استمرارا لها ، فكل النظريات تبقى غير حتمية وحالات عديدة تفنذ كل نظرية .
ويبقى أهم ما يميز النوم هو تلك الرحلات التي يقوم بها النائم عن طريق الاحلام ، فهذا اللغز حير ومازال يحير البشرية جمعاء سواء العلم منهم أو الخاص ، وكل ما اكتشف من أسرار يبقى نقطة في بحر ، فعالم الاحلام لا حدود له لا في الزمان ولا في المكان ، وما أكثر العجائب والغرائب التي تحملها سواء للحالم او محيطه ، يبقى السؤال مطروحا دائما أين تذهب عقلنا أثناء النوم ؟ .
القليلون هم من يتحدثوا عن النوم قد لا نلاحظ بشكل واضح أو بالأخص لا نتوفر على معطيات تخص المشاكل المرتبطة بالنوم في مجتمعاتنا العربية وذلك لثلاث أسباب
1 – عدم اهتمامنا بهذا الموضوع .
2 – أننا لا نذهب الى الأخصائي أو الطبيب بصفة عامة إلا في الضرورة القصوى الحالات المرضية وغالبا ما لا نربط الأعراض المرضية بالنوم .
3- غياب أبحاث ودراسات متخصصة في مجال النوم.وسوف نحاول في هده السلسلة ملامسة هذا الموضوع وطرح العديد من التجارب والأبحاث سواء التي أجريناها انطلاقا من الموقع أو من خلال الاستئناس بتجارب مراكز غربية ، وللعلم فإن موضوع النوم جد مهم وعلينا فعلا التصالح مع نومنا إدا أردنا فعلا بداية جيدة ليوم جديد

والنوم كان ولازال محط اهتمام العديد من الباحثين والمتخصصين سواء في الدماغ أو الأعصاب أو سلوك الكائنات الحية بصفة عامة ،والإنسان بصفة خاصة ، والنوم كذلك يشغل بال حتى العامة من الناس خصوصا عندما نقف حائرين في قدرته على التغلب علينا .
وقد حدد العلماء أربع محددات يمكن من خلالها التأكد وجود الشخص في حالة نوم وليس في حالة أخرى مشابهة ( غيبوبة – موت – فقدان وعي – استيقاظ ) هنا نتحدث عن الأشخاص الأسوياء وليس المرضى .
الحركة الضئيلة : أي أن الحركات الكبرى كالمشي أو السباحة أو القيام بأشغال تتطلب حركة وتركيز لا يمكن القيام بها أثناء النوم بيمنا يمكن القيام بحركات بسيطة كالتحول من جنب الى جنب أو حك بعض الأعضاء أو السعال ………..
نمط النوم :بمعنى تشترك البشرية في نمط وسلوك النوم أي الاستلقاء على الارض او السرير وفي حالات استثنائية النوم جلوس لكن لا نجد من ينام مقلوبا وهو واقف على يديه أو حتى رجليه .
التفاعل مع المحيط : عادة الشخص النائم لا يستجيب للمؤثرات الصوتية المنخفضة او للضوء الخافت أو حتى لبعض عمليات اللمس أو الدفع ، بينما قد يستقض أما لسماع صوت حاد أو برد قارس أو حر شديد …. 

الانعكاسية : أي أن ما يميز النوم عن باقي الحالات المشابهة هو الاستيقاظ سواء إرادي أو بفعل فاعل.
منقول.
*********

التوقيع
avatar
عبير الورد
عضو جديد

عضو جديد

ضع وسامك شخصي
مشاركات مشاركات : 35
الجنس الجنس : انثى
تقيم0
العمر : 49
MMS :

http://marafe-aleman.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى